• اضغط هنا للمشاركة برصد كسوف الشمس الحلقي من صحراء الإمارات
  • اضغط هنا لقراءة أبحاث ومقالات حول رؤية الهلال ومواقيت الصلاة
  • اضغط هنا للاطلاع على الأرقام القياسية في رصد الهلال

مركز الفلك الدولي

أخبار فلكية

سماء المنطقة العربية تشهد ظهور مذنب لامع يرى بالعين المجردة

سماء المنطقة العربية تشهد ظهور مذنب لامع يرى بالعين المجردة
في ظاهرة فلكية نادرة تعتبر من أهم الأحداث الفلكية لهذا العام، تشهد سماء المنطقة العربية في هذه الفترة ظهور مذنب لامع يمكن رؤيته بالعين المجردة حتى من داخل المدن، وقد اكتشف المذنب في شهر حزيران/يونيو 2011م، وأطلق عليه اسم "بان ستارز" نسبة إلى اسم منظومة التلسكوب التي تم اكتشافه بها والموجودة في هاواي في الولايات المتحدة.
 
كان المذنب خلال الفترة الماضية لا يرى إلا من نصف الكرة الأرضية الجنوبي، إلا أنه ابتداء من بداية شهر آذار/مارس الحالي انتقل المذنب ليصبح مرئيا من مناطق نصف الكرة الشمالية ومن ضمنها الدول العربية، وخلال الأيام الأولى من هذا الشهر يقع المذنب بالقرب من الشمس مما يعيق رؤيته من أي مكان على الأرض بسبب اختفائه في وهج الشمس، ولكن ابتداء من بداية الأسبوع الثاني من هذا الشهر سيبتعد المذنب عن الشمس مما يتيح الفرصة لرؤيته في جهة الغرب بعد غروب الشمس. وسيصل المذنب لأقرب مسافة بينه وبين الأرض يوم 05 آذار/مارس 2013م  حيث سيكون على بعد 165 مليون كم، في حين أنه سيكون في أقرب مسافة من الشمس يوم 10 آذار/مارس 2013م حيث سيكون على بعد 45 مليون كم منها. ومن المتوقع أن يكون المذنب ألمع ما يمكن في الفترة ما بين 09 و 11 آذار/مارس.
 
يقع المذنب الآن في مجموعة قيطس، وبسبب حركته المستمرة في السماء فإنه سينتقل إلى مجموعة الحوت يوم 10 آذار/مارس، وسيبقى هناك إلى أن ينتقل إلى مجموعة المرأة المسلسة يوم 22 آذار/مارس. وسيكون الأسبوع الاول من شهر نيسان/إبريل مميزا جدا لمحبي التصوير الفلكي أو لراصدي المذنب من الصحراء، فعلى الرغم من أن لمعانه سيكون أقل بكثير من الآن إلا أنه سيبقى على حدود الرؤية بالعين المجردة من الأماكن المظلمة، ولكنه سيقع بالقرب من مجرة المرأة المسلسلة، وهي أقرب مجرة إلينا ويمكن رؤيتها أيضا بالعين المجردة من الصحراء. فوقوع المذنب بجانب المجرة ستكون فرصة ذهبية للمصورين الفلكيين.


 
ولمن يرغب برؤية المذنب عليه النظر إلى جهة الغرب بعد غروب الشمس وبداية حلول الظلام ابتداء من الأسبوع الثاني من شهر آذار/مارس، وعندها سيبدو المذنب كبقعة غبشاء لها ذيل تقع قريبا من الأفق وقليلا إلى اليسار من المنطقة التي غربت عندها الشمس، ويوم 08 آذار/مارس سيبقى المذنب ظاهرا لمدة 40 دقيقة بعد غروب الشمس (بالنسبة لخط عرض 25 درجة شمال خط الاستواء)، وستزداد مدة بقائه بعد غروب الشمس بمرور الأيام إلى أن يصل إلى ذروة لمعانه يوم 10 آذار/مارس، وعندها سيغيب بعد ساعة من غروب الشمس، ويعتبر هذا اليوم والأيام القليلة التي تليه أفضل الأوقات لرصده. وسيكون المنظر رائعا يوم الأربعاء 13 آذار/مارس، إذ سيقع القمر الهلال فوق المذنب بقليل، ويمكن الاستعانة بالهلال لمعرفة موقع المذنب في ذلك اليوم.

المهندس محمد شوكت عودة
مدير مركز الفلك الدولي

جميع الحقوق محفوظة © 1998-2019 مركز الفلك الدولي. لا يجوز إعادة نشر محتوى هذه الصفحة أو الإقتباس منها بدون إذن مسبق من المركز. تصميم و برمجة Web design and development company amman, jordan. Web hosting and website and identity (logo) design